لقى قبل قليل مواطن مصرعه، جراء إصابته بطلق نارى بالرأس، فى مشاجرة بقرية محلة فرنوى التابعة لمركز شبراخيت بالبحيرة، تم نقل الجثة لمشرحة مستشفى دمنهور العام.

كان اللواء محمد عماد الدين سامى مدير أمن البحيرة، تلقى إخطارا من اللواء محمد خريصة مدير المباحث يفيد بمقتل “عرفة . ع . خ” 47 سنة. على الفور تم تشكيل فريق بحث برئاسة العميد خالد عبد الحميد رئيس المباحث والعميد محمد زايد مفتش المباحث والرائد أحمد المراكبى رئيس مباحث شبراخيت لسرعة كشف غموض الحادث وضبط المتهمين بارتكاب الواقعة والسلاح المستخدم فى الجريمة .

توصلت تحريات فريق البحث بإشراف اللواء محمد خريصة مدير المباحث إلى حدوث مشاجرة بين المجنى عليه وفلاح منذ 10 أيام يدعى ” محمد . س . ا ” 35 سنة فلاح ومقيم محلة فرنوى مركز شبراخيت قام على إثرها المتهم بالإستعانة بوالدة وشقيقة للانتقام من المجنى عليه لقيامه بضرب المتهم من أجل حل مشكلة بينه وبين ميكانيكى موتوسيكلات أسفل منزل المجنى عليه .

وبتاريخ اليوم قام المتهم بالإشتراك مع شقيقة ” أحمد . س . ا ” ، ووالده ” سمير . م . ا ” بإحضار بندقية ألية وعقدوا العزم وبيتوا النية على الإنتقام من المجنى عليه وأطلقوا عدة أعيرة نارية من السلاح الآلى الذى كان بحوزتهم أسفل منزل المجنى عليه وحينما نزل إليهم أطلقوا عليه عده أعيرة نارية أصابته إحداهما فى رأسة مما أدى لوفاته فى الحال .

تمكن العميد محمد زايد مفتش المباحث والرائد أحمد المراكبى رئيس مباحث شبراخيت بمساعدة الأهالى من ضبط المتهمين والسلاح المستخدم فى الجريمة وتحرر عن ذلك المحضر رقم 3503 إدارى مركز شبراخيت وباشر المستشار أحمد الأحول رئيس نيابة شبراخيت التحقيقات بإشراف المستشار أحمد فوزى عبد العال المحامى العام لنيابات جنوب دمنهور والذى أمر بتشريح جثة المجنى عليه لمعرفة أسباب الوفاة.