صرح  إيهاب عبد الله رئيس نادى دمنهور أنة وعد اللاعبين القدامى بالفريق بحل المشاكل المالية الخاصة بهم خلال الفترة المقابلة وصرف جميع مستحقاتهم المالية من الموسم المنقضى حتى يكونوا أكثر تركيزاً فى تدريبات الفريق استعداداً لخوض منافسات دورى القسم الثانى.
من جانبه طلب رئيس نادى دمنهور من الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة ضرورة تقديم الدعم المادى لهم فى هذا التوقيت الحرج نظرا لما يمر بها النادى من أزمة مالية طاحنة مناشداً فى ذات الوقت وزير الشباب والرياضة بالنظرة الى نادى دمنهور وتقديم دعم مادى مناسب لإنهاء هذه الأزمات المادية .


الجدير بالذكر أن مجلس أدارة دمنهور صرف راتب شهر أبريل لجميع اللاعبين القدامى وذلك من مستحقات الموسم الماضى مع وعدهم بصرف باقى الشهور ونسبة الـ5٪ قبل بداية منافسات دورى القسم الثانى بالموسم الكروى الجديد.