سادت حاله من الغضب العارم بين أهالي مركز أبوالمطامير بمحافظة البحيرة، القانطين بجوار كوبري “رأس الترعة” وذلك بسبب وجود بعض الانهيارات في أجزاء من الكوبري التي ستتسبب في سقوطه لاحقا.
 
وأكد  أحد أهالي أبوالمطامير، أن كوبري “رأس الترعة” يشهد مرور أعداد كبيرة يومياً من المواطنين والسيارات رغم تأكل وتهالك الكوبري الذي لا يصلح للاستعمال ويحتاج إلي ترميم فوري.
 
ويناشد الاهالى وزير النقل ومحافظ البحيرة بضرورة التدخل الفوري والسريع لإنقاذ المواطنين قبل وقوع كارثة، مضيفا أنه هو الكوبري الفاصل بين محافظتي الإسكندرية والبحيرة, وهو كوبري حيوي نظراً لوجود بعض الشركات والمصانع بدائرة المركز, ومرور آلاف من المواطنين عليه يومياً.