لازالت تتولى ردود الفعل القوية حول كارثة غرق مركب الهجرة غير الشريعة الذى راح ضحيتها أكثر من 50 غريقا، والعدد فى حالة تزايد مستمر، ولازالت تتكشف حقائق جديدة حول الحادث وكيف تم ومن المتورطين فيه ومن هم المتهمون بالتقصير جنائيا وسياسيا؟.

محمد هانى الحناوى: المركب خرج بتصريح صيد.. وفضح مسؤولين متورطين خلال أيام

فى البداية كشف محمد هانى الحناوى، عضو مجلس النواب عن محافظة البحيرة، عن أن مركب الهجرة غير الشرعية الغارقة أمس الأربعاء، على بعد 12 كيلو بسواحل البحيرة، خرجت بأوراق رسمية من المحافظة وهو تصريح صيد، لكن طاقم المركب تم استبداله فى عرض البحر فى نفس التوقيت الذى استقل فيه الشباب المركب بعد خروجهم لمقابلته باستخدام قوارب عادية.

وأضاف “الحناوى”  أن تحقيقات النيابة ستكشف عن مفاجآت خطيرة فى تلك الحادثة، من بينها أن هناك مسؤولين متورطون فيه بتسهيل إتمام تلك العملية، وعلمهم المسبق أن المركب لم يخرج للصيد كما هو مكتوب بالتصريح، وإنما للهجرة إلى أوروبا.

وتابع النائب، أن هناك مافيا كبيرة تسهل وتشارك فى هذه العملية التى ارتفع ضحاياها إلى 53 غريقًا، بعد انتشال 7 ضحايا آخرين قبل قليل، مشيرا إلى أن عملية استبدال الطاقم وركوب المهاجرين غير الشرعيين تتم داخل البحر بالاتفاق مع صاحب المركب وطاقم الصيد وكثير من المسؤولين على علم بهذه الطريقة.

بلال حامد النحال: مناقشة الهجرة غير الشرعية فى أول اجتماع للجنة حقوق الإنسان

قال بلال حامد النحال، عضو مجلس النواب عن محافظة البحيرة وعضو لجنة حقوق الإنسان، إن قضية الهجرة غير الشرعية تم إثارتها داخل لجنة حقوق الإنسان فى أواخر دور الانعقاد الأول، مشيرا إلى أن اللجنة عقدت اجتماعا مع لجنة الدفاع والأمن القومى فى آخر دور الانعقاد، وبعد غرق مركب للهجرة غير الشرعية أمس الأربعاء، سيكون أول اجتماع للجنة خلال دور الانعقاد الثانى بخصوص الهجرة غير الشرعية.

وأضاف “النحال” أن السبب الرئيسى للهجرة غير الشرعية، يأتى نتيجة رغبة بعض الشباب فى الهروب من الواقع الذى يعيشون فيه بالأخص شباب المحافظات، مشيرا إلى أن الحكومة ليس لديها أى استراتيجية واضحة لحل أزمة البطالة أو مساعدة الشباب على إيجاد فرص عمل.

محمد عبد الله زين الدين يطالب بمعاقبة والد المهاجر غير الشرعى

من جانبه طالب النائب محمد عبد الله زين الدين، عضو مجلس النواب عن محافظة البحيرة، بتغليط العقوبة على الهجرة غير الشرعية، مطالبا بمعاقبة والدة المهاجر غير الشرعى، قائلا: “عند معرفة المهاجر أن والدته ستعاقب بالسجن لن يفكر فى الهجرة”.