شنت الرقابة الإدارية بالبحيرة، اليوم الأحد، حملة مفاجئة على عدد من دور الإيواء والأيتام، للوقوف على مدى تقديم الرعاية الاجتماعية، وكذلك مراجعة تراخيص الدور ومراقبة عمليات التبرعات الخاصة بها وتقديم الرعاية الطبية والبرامج الرياضية والتعليمية.

وتفقدت الحملة دور الإيواء التابعة لجمعية تحسين الصحة بمدينة دمنهور ودار الأيتام للبنين والبنات بمدينة كفر الدوار، وكذلك حضانات الإيواء الخاصة بالأطفال.

وقام وفد الرقابة الإدارية بمراقبة جودة الأغذية المقدمة ومستوى النظافة العامة والشخصية، كما ناقش رجال الرقابة الإدارية النزلاء من الأيتام للتعرف على مشاكلهم ومطالبهم العاجلة.

وشارك فى الحملة الدكتور حسنى البشبيشى وكيل وزارة التضامن، بالإضافة إلى مسئولى إدارات المؤسسات الاجتماعية والصحية وفريق التدخل السريع بمديرية التضامن.