شهدة مدينة دمنهور اليوم الخميس جريمة قتل جديدة ،  تنضم لمسسلسل اقتل التذى تعيشة مصر منذ سنوات ، لكن هذة المرة على ارض محافظة البحيرة وبالتحديد  في مركز دمنهور  ، حيث قام زوج بقتل طليقته أمام المارة في احد شوارع المدينة.

وكانت أخر الكلمات التى سمعتها القتيلة “شيماء أنا هاقتلك”..وذالك أثناء سيرها في الشارع بقرية غربال التابعة لمدينة دمنهور بمحافظة البحيرة، بعدما أطلق عليها طليقها، عامل الرخام، وابلًا من الأعيرة النارية، وأرداها قتيلة اليوم الخميس.

وفر المواطن هاربًا عقب سقوط زوجته السابقة أرضًا وتركها غارقة في دمائها، وعلى الفور تجمع الأهالى وأبلغوا الرائد أحمد سمير رئيس مباحث مركز شرطة دمنهور.

وأوضحت التحريات الأمنية أن “أحمد.م.ع”، عامل رخام، ومقيم بقرية غربال بدائرة مركز دمنهور أطلق النيران على طليقته “شيماء.ن.ا”، ٢٤ عامًا، أثناء مرورها بالشارع الذي تسكن فيه مع والدها، وفر المتهم هاربا.