مقترح الرسائل النصية

استيقظت مدينة كوم حمادة اليوم ، الثلاثاء ، على حادث مأسوي حيث أقدم شاب بالعقد الرابع من العمر، على الانتحار، بتناول حبوب حفظ الغلال، لمروره بأزمة نفسية. 

 تلقى اللواء علاء الدين عبد الفتاح، مدير أمن البحيرة، إخطارًا من مركز شرطة كوم حمادة، من مستشفى المواساه التخصصي، بوصول “حامد.ا.ب”، 34 سنة، فلاح، ومقيم بندر كوم حمادة، مصاب بادعاء تسمم فسفوري، وتوفي عقب وصوله.
وبتوقيع الكشف الطبي عليه، بمعرفة مفتش الصحة، أفاد بأن سبب الوفاة هبوط حاد بالدورة الدموية، وتوقف عضلة القلب، ادعاء تناول مادة سامة، ولا توجد شبهة جنائية.
وبسؤال زوجته، “إسلام ظ ال”، 32 سنة، ربة منزل، ومقيمة بذات الناحية، قررت بتناول زوجها قرص مبيد حشري، خاص بتخزين الغلال، لمروره بحالة نفسية سيئة، ولم تتهم أحد بالتسبب في ذلك.
وتحرر المحضر اللازم، وجاري العرض على النيابة العامة.

التعليقات مغلقة.