مقترح الرسائل النصية
البحيرة نيوز – عصام فهمي
عقب انتشار العديد من الشكاوى المقدمة من جانب المواطنين تجاه مشروع التكافل وكرامة في الفترة الأخيرة لما وجدوه من انتشار الوسيط ووصول الدعم لمن لا يستحق من المواطنين.
تجولت “صوت الأمة” بين الأهالى لسماع شكواهم، فى البداية يقول محمد عامر نحن قد قدمنا جميع الأوراق لمعاش تكافل وكرامة واترفضنا وعملنا تظلم والموظفين رافضين يستلموا الأوراق مع أن كل الأورق المطلوب تنطبق علينا لكن للأسف محدش بيفكر فينا علشان مفيش وسيط.
فما أكد أحمد ياسين أن برنامج تكافل وكرامة أخط الطريق وذهب لمن لم يستحقو الدعم وانما الأفضل الوقوف خلف لجنة الزكاه التى أساسها الأزهر الشريف لتفغيل دورها فى المجتمع لما للأزهر من ثقل وقدر عظيم فى نفوس المصريين لأن الشريعة الإسلامية هى أول من رعا التكافل الاجتماعي والأسرى فى المجتمع ويقوم بدوة بعيدًا عن المحسوبية والوساطة.
فما طالب هانى عثمان أحد موطنى محافظة البحيرة من نادية عبده محافظ البحيرة بالتحري عن كل شخص أخذ معاش التكامل وهل يرث من أبواه وأجداده بأرض أو سيارة أو غيره لأن معظم المنتفعين يمتلكون حيازات زراعية ومركبات بمئات الآلاف.
وعلى الجانب الآخر أكد سامي الصياد وكيل وزارة التضامن بالبحيرة أنه تمت مراجعة أعمال المشروع بشكل شامل وذلك لتحقيق العدالة والشفافية من أجل وصول الدعم إلى مستحقيه.
 وأضاف الصياد انه تم تدشين برنامج خاص لمتابعة ومراجعة صرف المستحقات المالية للمواطنين تحت اسم لجان المسائلة المجتمعية و تشكيل 116 لجنة للمسائلة المجتمعية تضم 1508 اعضاء من الشخصيات العامة بالقرى والمراكز للتحقق من مدى انطباق شروط مشروع تكافل وكرامة على المستفدين من الأهالى قبل صرف مستحقاتهم المالية وتوزيع كروت الفيزا عليهم وذلك لكونهم على معرفة كاملة بالأوضاع الاجتماعية والاقتصادية للمستحقين.

التعليقات مغلقة.