Take a fresh look at your lifestyle.

رئيس جامعة دمنهور يعقد ندوة لمناقشة سبل الرد على الشائعات

 
عقد الدكتور عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور، اليوم الاربعاء، ندوة موسعة مع أعضاء هيئة التدريس بقسم اللغة الفرنسية بكلية التربية، لمناقشة سبل الرد والتصدي للشائعات والهجمات الشرسة التى تتعرض لها البلاد على مواقع التواصل الإجتماعى التى تستهدف مصر وتدمير إقتصادها وأفكارها ومعتقداتها والرد عليها باللغة الفرنسية وليس باللغة العربية والإنجليزية فقط مؤكدا أن الهدف من هذه الشائعات هو إثارة البلبلة ونشر الفوضى .
 
وأشار”عبيد” الي أن الخطر الحقيقي الذي تمر به مصر والمنطقة هو خطر تفجير الدول من الداخل وبث الشائعات مما يؤثر على المشروعات الإقتصادية فمصر مستهدفة ويجب علينا الوقوف بجانب القيادة السياسية والبلاد وتوجيه الرأى العام للصواب ،فهي تواجه تحدى ترويج الشائعات والتى تظهر دائما نتيجة التقدم الملحوظ المتميز للدولة المصرية ونمو إقتصادها .
 
وأكد”رئيس الجامعة ” علي دور الجامعة تجاه الدولة هو محو الشائعات ونقل الحقيقة بصدق ودون مبالغة فدور كل عميد كلية وعضو هيئة التدريس مع طلابه هو المشاركة والتواصل الفعال وجها لوجه .
 
وقد لوحظ فى الآونه الأخيرة تدفق سيل الشائعات وتحولت وسائل التواصل الاجتماعى إلى منصة لنشر الأكاذيب والأخبار المغلوطة بغرض إحداث حالة من التوتر والخوف من المستقبل وهو ما استغله أعداء الوطن لإحداث حالة من البلبلة والفوضى وعدم الاستقرار وصناعة الإحباط وفقدان الأمل بين الشعب، وتحريك الشعوب لتدمير بلادها من الداخل وهو ما وصفه الخبراء بأخطر الحروب النفسية.
 
ووجه “عبيد “بأهمية الالتزام بالمسؤولية المهنية والأخلاقية في التعبير عن الرأي بوسائل الإتصال الحديثة من جانب كافة عناصر المنظومة التعليمية (أعضاء هيئة التدريس، والعاملين، والطلاب) وضرورة التصدى لتلك الشائعات المغرضة لتوصيل الصورة الصحيحة داخل وخارج مصر ، من خلال عمل كتائب إلكترونية مكونة من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والإداريين للرد على تلك الشائعات الغير صحيحة فمصر إن شاء الله آمنه فى ظل القيادة السياسية الواعية بقيادة فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية والقائد الأعلى للقوات المسلحة .
 

Comments are closed.