Take a fresh look at your lifestyle.

بحضور وزراء الهجرة والقوى العاملة والتضامن الاجتماعي .. تدشين مبادرة ” مراكب النجاة ” في البحيرة

في ضوء المبادرة الرئاسية “مراكب النجاة” للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية، وتوفير البدائل الآمنة لها وتنفيذًا لتكليف فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لوزارة الهجرة في ختام النسخة الثالثة من منتدى شباب العالم في شرم الشيخ، بتدشين وتفعيل المبادرة بمحافظات الجمهورية وخاصة المصدرة لظاهرة الهجرة غير الشرعية .

انطلقت المبادرة الرئاسية “مراكب النجاة” بمحافظة البحيرة ، اليوم الثلاثاء، بحضور السفيرة  نبيلة مكرم – وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج و ا. د محمد سعفان – وزير القوى العاملة ود  نيفين القباج – وزيرة التضامن الاجتماعي والسيد  لوران دي بويك – رئيس مكتب منظمة الهجرة الدولية بالقاهرة التابعة للأمم المتحدة فعاليات المبادرة على أرض البحيرة وذلك بلقاء المرأة المصرية والذى أقيم بمجمع دمنهور الثقافي والتي تأتى عقب الحراك الذى شهدته المحافظة خلال الأيام الماضية للتعريف بالمبادرة والتوعية بأهدافها من خلال عقد العديد من ورش العمل والندوات واللقاءات المختلفة واستهداف جميع الفئات العمرية الخاصة بالمبادرة وبمشاركة جميع الجهات والمؤسسات المعنية .

وخلال كلمته رحب اللواء هشام أمنة محافظ البحيرة بالسادة الوزراء وجميع الحضور والمرأة المصرية كما قدم  الشكر والإمتنان للسيد الرئيس  عبد الفتاح السيسي – رئيس الجمهورية على تبنيه لتلك المبادرة الإنسانية والوطنية ” مراكب النجاة “،كما وجه الشكر للسادة الوزراء لاختيارهم محافظة البحيرة لتكون المحطة الثانية لتنفيذ المبادرة بعد محافظة الفيوم ومشاركتهم اليوم في فاعليات وتدشين المبادرة على أرض المحافظة .

وأشار محافظ البحيرة، إلى أن مصر تتهيأ لتكون قطباً اقتصادياً إفريقياً وعالمياً جاذباً للاستثمارات وقطف ثمار الإصلاح الاقتصادي ولن يتم ذلك بدون شبابها الواعي المدرك بأهمية وقيمة مصر التي بها يحتمى وعلى أرضها يحقق أحلامه وطموحاته .

كما أكد المحافظ على حرص الدولة على تأهيل الكوادر الشابة وتوفير فرص عمل لها مستعرضاً كافة المشروعات الاستثمارية التي شهدتها المحافظة خلال الفترة الماضية ، حيث وضعت البحيرة على خارطة اهتمام القيادة السياسية من خلال مشروعات تجاوزت قيمتها خلال عام 2018/2019 فقط بنحو 26.3 مليار جنيه في قطاعات المحافظة المختلفة ، بالإضافة إلى فتح الآفاق الاستثمارية المختلفة وتنفيذ العديد من المشروعات الاستثمارية والتوسع في مراكز التدريب والتأهيل وكذا إتاحة التمويل اللازم لتنفيذ مختلف المشروعات وخاصة الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغير لدعم وإتاحة وتوفير فرص العمل للشباب وما كان ذلك أن يتم لولا القيادة الحكيمة لفخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي – رئيس الجمهورية .

كما استعرض “آمنة” الجهود التي تقوم بها وزارات التضامن الاجتماعي والقوى العاملة ومنها دور وزارة التضامن في تقديم المساعدات للآلاف من أبناء المحافظة من خلال برامج الوزارة المختلفة بالإضافة لدور وزارة القوى العاملة والتي قامت بالتنسيق مع المحافظة في تنظيم عدد 2 ملتقى للتوظيف تم خلالها الإعلان عن توفير 25 ألف فرصة عمل بالإضافة لدور جهاز رعاية وتشغيل الشباب بالمحافظة والذى قام بتوفير 9 آلاف فرصة عمل اخرى ودور جهاز تنمية المشروعات على ارض المحافظة الذى قام بتمويل 9 ألاف و100 مشروع بتكلفة تجاوزت 282 مليون جنيه وفرت اكثر من 18 ألف فرصة عمل وكذا المشروع القومي للتنمية المحلية والمجتمعية ” مشروعك ” الذى قدم قروض للشباب تجاوزت المليار جنيه لإقامة 15 ألف مشروع وفرت اكثر من 38 الف فرصة عمل

وأشار إلى صندوق دعم الدواء بمحافظة البحيرة الذى قام بتوفير العلاج لعدد 6 آلاف و232 مواطن من غير القادرين من أبناء المحافظة بقيمة تجاوزت 2.5 مليون جنيه خلال عام واحد فقط ،
مؤكداً أن مصر تفتح ذراعيها لأبنائها للعمل على تحقيق جميع أحلامهم والمساهمة والمشاركة في برامج التنمية المستدامة التي تشهدها مصر حاليا.

وأكدت الدكتورة نيفين القباج – وزيرة التضامن الاجتماعي ان البحيرة تعد من المحافظات العريقة والتي تضم العديد من الثروات وموارد كبيرة تستحق ان تستثمر بسواعد ابنائها مؤكداً ان وزارة التضامن هى احد شركاء مبادرة مراكب النجاة للتوعية بمخاطر الهجرة الغير شرعية للحفاظ على الشباب والاقتصاد
مشيرة إلى ان الاستثمار في البشر من اهم الأولويات لمنحهم مستقبلا افضل وتقديم كافة أوجه الدعم اللازمة لتنميتهم وتأهيلهم مؤكدة على ان دور الوزارة فى المشاركة فى برامج الحماية والعدالة الاجتماعية والتخفيف من حدة الفقر وتشجيع قيمة العمل فى اطار برامج الحماية

وأوضحت السفيرة  نبيلة مكرم على أن مبادرة “مراكب النجاة ” تأتى في إطار تكليف السيد الرئيس خلال منتدى شباب العالم في نسخته الثالثة لوزارة الهجرة بإطلاق تلك المبادرة بهدف التوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية، وتوفير البدائل الآمنة للشباب.

مؤكدة على الجهود الكبيرة التى تم تنفيذها على ارض الواقع للتوعية بمشاركة جميع الجهات المعنية
واشارت الوزيرة أن الجميع يتعاون على تحقيق أهداف مبادرة “مراكب النجاة”، ويأتي في مقدمتها حماية شبابنا من خطر الهجرة غير الشرعية، بجانب الإشارة إلى سبل الهجرة الآمنة النظامية التي تضمن كافة الحقوق القانونية لمن يرغب في الهجرة وتجنبه كافة مخاطر الهجرة غير الشرعية.

وأكد أ. د / محمد سعفان – وزير القوى العاملة في كلمته علي اهتمام الدولة الكبير بشبابنا واهتمام فخامة الرئيس بالشباب المصري من خلال استراتيجية الدولة في مواجهة الهجرة غير الشريعة مشيراً إلي اننا نعمل جميعاً بروح التعاون وإتاحة البيئة اللازمة لتشجيع الشباب علي العمل الحر وخفض البطالة وتحقيق مستقبل أفضل لشبابنا .

مؤكداً أن الهجرة تعد ظاهرة معقدة ومصر تتعامل معها من منظور شامل لمعالجة كافة الأسباب التي تدفع إلي الهجرة حيث انه منذ سبتمبر 2016م لم يخرج أي قارب هجرة غير شرعية من مصر وذلك النجاح يحتاج إلي مزيد من الجهد وتقديم كافة الدعم للشباب من أجل بناء الوطن
.
وأضاف الوزير أننا نعمل علي تطوير 38 مركز تدريب ثابت تابع للوزارة بجميع محافظات الجمهورية
، كما تم تأهيل عدد 7 مراكز للتدريب المهني عام 2019م

مؤكدً علي دور مركز التدريب المهني بحوش عيسى والذي يقوم بتدريب الشباب علي التخصصات المختلفة بالإضافة إلي معمل للغات والحاسب الآلي الذي تم تجهيزه بالتعاون والتنسيق مع منظمة الهجرة الدولية .

وأكمل كلمتة مشيرا الي انه تم تأهيل عدد 13 وحدة متنقلة للتدريب داخل القري لوصول خدمة التدريب والتأهيل داخل تلك القري والنجوع حيث يتم تخصيص إحدي تلك الوحدات التدريبية المتنقلة لمحافظة البحيرة.

وأكد السيد لوران دي بويك على سعادته لحضور مؤتمر محافظة البحيرة ، مؤكداً على أننا اليوم نجتمع ونلتقى من أجل العمل على تنشئة الطفل ، مؤكداً أن هناك شراكة كبيرة مع وزارة القوى العاملة أفرزت عن مركز التدريب المهني بحوش عيسى والذى يعد أحد تلك المبادرات العديدة للعمل على مد خطوط التواصل مع الشباب وصناعة فرص العمل لهم من أجل مستقبل أفضل ، مشيراً أيضاً الى التنسيق والتعاون مع وزارة الهجرة ومد شبكة التواصل لتحديد المتطلبات التي يحتاجها سوق العمل والعمل على توفيرها

هذا وقد تضمنت فعاليات اللقاء عرضاً لعدد من الرائدات الريفيات تم خلاله إبراز جهود التوعية اللائي قمن بها خلال الفترة الماضية في ضوء المبادرة الرئاسية ” مراكب النجاة “
كما أكدت م .زكية رشاد – مقررة فرع المجلس القومي للمرأة بالبحيرة ود . أمل زكريا قطب – مقررة فرع المجلس القومي للطفولة والأمومة على الجهود التي قام بها فرعى المجلس خلال الفترة الماضية للتوعية بالمبادرة وتدريب الشباب لتوفير فرص العمل ومنها عقد ورشتي عمل للرائدات الريفيات بمشاركة 150 رائدة لتنفيذ حملة طرق الأبواب عن المبادرة الرئاسية “مراكب النجاة “، وكذا تنفيذ ورش عمل ودورات تدريبية بقصر ثقافة دمنهور لعدد ٤٥٠ من الأطفال أقل من ١٨عام والممثلة لبعض الأماكن المصدرة للهجرة الغير شرعية بالمحافظة بالمراحل الإعدادية الفنية والصناعية والزراعية والميكانيكية .

 

Comments are closed.